فندق "سيسيل" تحفة معمارية تطل على شاطئ "الإسكندرية"

الأحد، 28 مارس 2021

/ من Editor

  فندق "سيسل" يعد تحفة معمارية، وهو من أقدم فنادق مدينة الإسكندرية في مصر وأفخمها خلال القرن العشرين. حيث يطل على شاطئ الإسكندرية وكذلك على ميدان سعد زغلول ومحطة الرمل وسط المدينة.

فندق "سيسيل" تحفة معمارية تطل على شاطئ "الإسكندرية"

وبني الفندق عام ١٩٢٩، وكان أول ملاكه الثري الألماني "ألبرت متزجر" الذي سماه "سيسل" تيمنا باسم ابن له. حيث صممه المعماري الإيطالي "جوسيبي أليساندرو لوريا" المولود في المنصورة بمصر عام ١٨٨٨، وقام بتصميم المبنى على الطراز الفلورنسي الذي يميز المدينة. ويتكون الفندق من ٥ طوابق، وبه ٨٢ حجرة وثلاثة أجنحة.

 ويحوي مجموعة من الأثاث الكلاسيكي والتحف القديمة كما أسقفه تحوي تصاميم مذهبة. كما تميز تصميم المبني بلمسات شرقية في الشرفات. ويعتبر "سيسل" تحفة معمارية تطل على شاطئ الإسكندرية، ارتاده عدد من المشاهير وقاموا بالتوقيع في دفتر الزيارة ومن أبرز تلك الشخصيات: مصطفى النحاس، ووينستون تشرشل، ومونتجمري، وفيصل بن عبدالعزيز، وجوزفين بيكر، وسيسل دوميل، وأجاثا كريستي، وهنري مور، وألفيس بريسلي، عمر الشريف، محمود المليجي، فاتن حمامة، وغيرهم من المشاهير.

ما زالت غرف الفندق تحمل أسماء بعض المشاهير الذين أقاموا بها، من بينهم أسطورة الملاكمة محمد علي كلاي، الموسيقار فريد الأطرش، وتحمل الغرفة التي نزل فيها اسمه حتى الآن، وهي الغرفة رقم ٤١١، أيضا كوكب الشرق أم كلثوم لها غرفة بداخل الفندق، تحمل الغرفة رقم ٣٠٧ اسمها، والدكتور طه حسين، وبعض الزعماء الأجانب، من بينهم الرئيس الروسي بوتين، وبعض المشاهير الأجانب بينهم الروائية أجاثا كريستي، والفنان الشهير ألفيس بريسلي.


مهم
© 2021 مواقف | كل الحقوق محفوظة